أهلآ وسهلآ بكم أخواني وأخواتي الأفاضل الكرام في منتداكم » شبكة ومنتديات فى ذكر الرحمن » إحدى الصروح الرائدة المتواضعة في عالم المنتديات » والتي تزهو بالعلم الشرعي والمعرفة والفكر والثقافة » نتمنى لكم قضاء أسعد الأوقات وأطيبها » نتشرف بكم وننتظر إسهاماتكم ومشاركاتكم النافعة وحضوركم وتفاعلكم المثمر كما نتمنى أن تتسع صفحات منتدانا لحروف قلمكم ووميض عطائكم وفقكم الله لما يحبه ويرضاه وجنبكم ما يبغظه ويأباه۩ كـلمة الإدارة ۩
قال الله تعالى : قُلْ هَٰذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ ۚ عَلَىٰ بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي ۖ وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ (108) سورة يوسف : قال الله تَعَالَى وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلًا ( 27 ) يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلَانًا خَلِيلًا ( 28 ) لَقَدْ أَضَلَّنِي عَنِ الذِّكْرِ بَعْدَ إِذْ جَاءَنِي وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِلْإِنْسَانِ خَذُولًا ( 29 ) سورة الفرقان۩ كـلمة الإدارة ۩
لحظة من فضلك هام ومفيد وعوة إلى الله إضغط هنــا خدمة الشيخ إبى إسحاق الحويني الدعوية على الواتساب۩ إعــلان إداري ۩

«• • ۩۞۩ أعلانات شبكة ومنتديات فى ذكر الرحمن المتحركة والثابتة ۩۞۩ • •»

.
الأذكـآر اللهم إني عبدك ابن عبدك ابن أمتك ناصيتي بيدك ماضِ في حكمك ، عدل في قضاؤك أسالك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك ، أو علمته أحداً من خلقك أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي ، ونور صدري وجلاء حزني وذهاب همي | ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا , ربنا ولا تحمل علينا إصراً كما حملته على الذين من قبلنا , ربنا ولا تحمّلنا ما لا طاقة لنا به , واعف عنا واغفر لنا وارحمنا , أنت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين | اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على آل ابراهيم إنك حميد مجيد , اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على آل ابراهيم إنك حميد مجيد | أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق | لا إله إلا الله العظيم الحليم , لا إله إلا الله رب العرش العظيم , لا إله إلا الله رب السموات , ورب الأرض , ورب العرش الكريم | لا إله إلا أنــت , ســبــحــانــك إنــي كــنــت من الــظــالــمــيــن


مركز رفع الملفات الخاص بالشبكةالمنتديات المشترك بها أعلن معنا
أعلن معنا مواقعي ومنتدياتي أعلن معنا
أعلن معنا المنطلق الإسلامي أعلن معنا

.
◕۩۞۩ فعاليات شبكة ومنتديات فى ذكر الرحمن ۩۞۩◕

..
۩۞۩ الأعضاء المميزين لهذا اليوم ۩۞۩
العضو المميز المشرف المميز المشرفة المميزة الموضوع المتميز
قريباً قريباً قريباً

أهلا وسهلا بك إلى شبكة ومنتديات فى ذكر الرحمن.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
شارك اصدقائك شارك اصدقائك طبيبة أمريكية تعلن إسلامها بسبب شئ غريب وجدته عند الكشف على سيدة مسلمة !؟ لن تصدق ماهو
شارك اصدقائك شارك اصدقائك أبو بكر الصديق (رضي الله عنه)
شارك اصدقائك شارك اصدقائك أبو ذر الغفاري رضي الله عنه
شارك اصدقائك شارك اصدقائك من فضائل سورة الكهف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك خدمة الشيخ إبى إسحاق الحويني الدعوية على الواتساب
شارك اصدقائك شارك اصدقائك عالمة فضاء تعلن الشهادتين في مؤتمر الإعجاز العلمي في القرآن و السنة بموسكو
شارك اصدقائك شارك اصدقائك لماذا نطق هذا العالم البريطاني بالشهادتين
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كود إحذف النص بجانب معاينة وإرسال الموضوع
شارك اصدقائك شارك اصدقائك سورة المائدة - الآية [109 - 120] محمد اللحيدان / تلاوات خاشعة
شارك اصدقائك شارك اصدقائك إذاعة القرآن الكريم من القاهرة تسجيلات صلاة الفجر لعام 2018
شارك اصدقائك شارك اصدقائك سورة الفاتحة بصوت القارئ محمد اللحيدان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك 6 شهداء ومقتل 3 جنود صهاينة و141 مواجهة خلال الأسبوع الماضي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك قناة الأقصى الفضائية بث مباشر
شارك اصدقائك شارك اصدقائك ضابطة اسرائيلية تحاول اغراء و تجنيد شاب فلسطيني من غزة
شارك اصدقائك شارك اصدقائك لحظة الانفجار الذي استهدف موكب رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمدالله
الأحد يناير 20, 2019 11:49 pm
الأربعاء ديسمبر 26, 2018 8:51 pm
الأربعاء ديسمبر 26, 2018 8:49 pm
الجمعة ديسمبر 21, 2018 6:19 am
الجمعة ديسمبر 21, 2018 5:20 am
الخميس ديسمبر 20, 2018 11:14 pm
الخميس ديسمبر 20, 2018 11:13 pm
الخميس ديسمبر 20, 2018 11:06 pm
الخميس ديسمبر 20, 2018 11:06 pm
الخميس ديسمبر 20, 2018 11:04 pm
الخميس ديسمبر 20, 2018 11:04 pm
الإثنين ديسمبر 17, 2018 4:06 am
الأحد ديسمبر 16, 2018 11:16 pm
الأحد ديسمبر 16, 2018 9:01 pm
الأحد ديسمبر 16, 2018 8:49 pm
الأخ تامر مسعد
نور الإيمان
نور الإيمان
الأخ تامر مسعد
الأخ تامر مسعد
نور الإيمان
نور الإيمان
نور الإيمان
نور الإيمان
نور الإيمان
نور الإيمان
الأخ تامر مسعد
الأخ تامر مسعد
الأخ تامر مسعد
الأخ تامر مسعد

  مرحباً بكم فى منتدانا المتواضع ننتظر تسجيلك من هـنـا


شاطر

الأربعاء ديسمبر 26, 2018 8:49 pm#1502
معلومات العضو
عضو ذهبي
صورة العضو
نور الإيمان

إحصائية العضو

نقاط : 157
عدد المساهمات : 62
تاريخ التسجيل : 23/10/2018
تاريخ الميلاد : 16/04/1968
العمر : 50
انثى
الموقع مصر
السٌّمعَة : : 5
المزاج : الحمد لله
العمل/الترفيه ربة منزل
الدولة : مصر
المتصفح : فايرفوكس
من هو نبي الرحمة : محمد صلى الله عليه وسلم
۩۩ أوسمة العضو ۩۩



التوقيت

التواجد والإتصالات

Thumbs upموضوع: أبو ذر الغفاري رضي الله عنه

أبو ذر الغفاري







   إنه الصحابي الجليل أبو ذر الغفاري جندب بن جنادة -رضي الله عنه-، ولد في قبيلة غفار، وكان من السابقين إلى الإسلام، وكان أبو ذر قد أقبل على مكة متنكرًا، وذهب إلى الرسول وأعلن إسلامه، وكان الرسول يدعو إلى الإسلام في ذلك الوقت سرًّا، فقال أبو ذر للنبي : بم تأمرني؟ فقال له الرسول : (ارجع إلى قومك فأخبرهم حتى يأتيك أمري)، فقال أبو ذر: والذي نفسي بيده لأصرخنَّ بها (أي الشهادة) بين ظهرانيهم، فخرج حتى أتى المسجد ونادى بأعلى صوته: أشهد أن لا إله إلا الله، وأن محمدًا رسول الله.

   فقام إليه المشركون فضربوه ضربًا شديدًا، وأتى العباس بن عبد المطلب عم النبي فأكب عليه، وقال: ويلكم ألستم تعلمون أنه من غفار، وأنه طريق تجارتكم إلى الشام؟ فثابوا إلى رشدهم وتركوه، ثم عاد أبو ذر في الغد لمثلها فضربوه حتى أفقدوه وعيه، فأكب عليه العباس فأنقذه.[متفق عليه].

   ورجع أبو ذر إلى قومه فدعاهم إلى الإسلام، فأسلم على يديه نصف قبيلة غفار ونصف قبيلة أسلم، وعندما هاجر النبي إلى المدينة، أقبل عليه أبو ذر مع قبيلته غفار وجارتها قبيلة أسلم، ففرح النبي وقال: (غفار غفر الله لها، وأسلم سالمها الله) [مسلم]. وخصَّ النبي أبا ذر بتحية مباركة فقال: ما أظلت الخضراء (السماء)، ولا أقلت الغبراء (الأرض) من ذي لهجة أصدق ولا أوفى من أبي ذر[الترمذي وابن ماجه].

   وكان أبو ذر من أشد الناس تواضعًا، فكان يلبس ثوبًا كثوب خادمه، ويأكل مما يطعمه، فقيل له: يا أبا ذر، لو أخذت ثوبك والثوب الذي على عبدك وجعلتهما ثوبًا واحدًا لك، وكسوت عبدك ثوبًا آخر أقل منه جودة وقيمة، ما لامك أحد على ذلك، فأنت سيده، وهو عبد عندك، فقال أبو ذر: إني كنت ساببت (شتمت) بلالاً، وعيرته بأمه؛ فقلت له: يا ابن السوداء، فشكاني إلى رسول الله ، فقال لي النبي : (يا أبا ذر، أعيرته بأمه؟ إنك امرؤ فيك جاهلية، فوضعت رأسي على الأرض، وقلت لبلال: ضع قدمك على رقبتي حتى يغفر الله لي، فقال لي بلال: إني سامحتك غفر الله لك، وقال : إخوانكم خولكم (عبيدكم)، جعلهم الله تحت أيديكم، فمن كان أخوه تحت يده فليطعمه مما يأكل، وليلبسه مما يلبس، ولا تكلفوهم ما يغلبهم، فإن كلفتموهم فأعينوهم) [البخاري].

   وكان أبو ذر -رضي الله عنه- يحب الله ورسوله حبًّا كبيرًا، فقد روى أنه قال للنبي : يا رسول الله، الرجل يحب القوم ولا يستطيع أن يعمل بعملهم، فقال له النبي : (أنت مع مَنْ أحببت يا أبا ذر) فقال أبو ذر: فإني أحب الله ورسوله، فقال له النبي : (أنت مع مَن أحببت) [أحمد]، وكان يبتدئ أبا ذر إذا حضر، ويتفقده (يسأل عنه) إذا غاب.

   وقد أحب أبو ذر العلم والتعلم والتبحر في الدين وعلومه، وقال عنه علي بن أبي طالب -رضي الله عنه-: وعى أبو ذر علمًا عجز الناس عنه، ثم أوكأ عليه فلم يخرج شيئًا منه. وكان يقول: لباب يتعلمه الرجل (من العلم) خير له من ألف ركعة تطوعًا.

   وكان -رضي الله عنه- زاهدًا في الدنيا غير متعلق بها لا يأخذ منها إلا كما يأخذ المسافر من الزاد، فقال عنه النبي : (أبو ذر يمشى في الأرض بزهد عيسى بن مريم عليه السلام) [الترمذي].

   وكان أبو ذر يقول: قوتي (طعامي) على عهد رسول الله صاع من تمر، فلست بزائد عليه حتى ألقى الله تعالى. ويقول: الفقر أحب إليَّ من الغنى، والسقم أحب إليَّ من الصحة. وقال له رجل ذات مرة: ألا تتخذ ضيعة (بستانًا) كما اتخذ فلان وفلان، فقال: لا، وما أصنع بأن أكون أميرًا، إنما يكفيني كل يوم شربة ماء أو لبن، وفي الجمعة قفيز (اسم مكيال) من قمح. وكان يحارب اكتناز المال ويقول: بشر الكانزين الذين يكنزون الذهب والفضة بمكاوٍ من نار تكوى بها جباههم وجنوبهم يوم القيامة.

   وكان يدافع عن الفقراء، ويطلب من الأغنياء أن يعطوهم حقهم من الزكاة؛ لذلك سُمي بمحامي الفقراء، ولما عرض عليه عثمان بن عفان أن يبقى معه ويعطيه ما يريد، قال له: لا حاجة لي في دنياكم.

   وعندما ذهب أبو ذر إلى الرَّبذة وجد أميرها غلامًا أسود عيَّنه عثمان بن عفان -رضي الله عنه-، ولما أقيمت الصلاة، قال الغلام لأبي ذر: تقدم يا أبا ذر، وتراجع الغلام إلى الخلف، فقال أبو ذر، بل تقدم أنت، فإن رسول الله أمرني أن أسمع وأطيع وإن كان عبدًا أسود. فتقدم الغلام وصلى أبو ذر خلفه.

   وظل أبو ذر مقيمًا في الرَّبَذَة هو وزوجته وغلامه حتى مرض مرض الموت فأخذت زوجته تبكي، فقال لها: ما يبكيك؟ فقالت: ومالي لا أبكي وأنت تموت بصحراء من الأرض، وليس عندي ثوب أكفنك فيه، ولا أستطيع وحدي القيام بجهازك، فقال أبو ذر: إذا مت، فاغسلاني وكفناني، وضعاني على الطريق، فأول ركب يمرون بكما فقولا: هذا أبو ذر. فلما مات فعلا ما أمر به، فمرَّ بهم عبد الله بن مسعود مع جماعة من أهل الكوفة، فقال: ما هذا؟ قيل: جنازة أبي ذر، فبكى ابن مسعود، وقال: صدق رسول الله : يرحم الله أبا ذر، يمشى وحده، ويموت وحده، ويبعث وحده)، فصلى عليه، ودفنه بنفسه. [ابن سعد]، وكان ذلك سنة (31هـ) وقيل: سنة (32 هـ).


توقيع : نور الإيمان






http://wahetaleslam.yoo7.com


۩ الــرد الســـريـع ۩ مرحباً بكم جميعاً أعضاء وزوار شبكة ومنتديات فى ذكر الرحمن ۩ وتقبلوا تحياتي أخوكم فى الله الأخ تامر مسعد المدير العام للشبكة ۩
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 0 ( الأعضاء 0 والزوار 0)
عدد المتصفحين الحاليين للمنتدى: لا أحد


تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



تحويل AsHeK EgYpT من خلال منتدي ستار ديس
جميع الحقوق محفوظة لشبكة ومنتديات فى ذكر الرحمن : كل ما ينشر فى الشبكة يعبر عن رأي كاتبه